من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

ممثل ساكنة الرباط بالبرلمان “بلافريج” يتخلى عن تقاعده

files
الرباط اليوم: فاطمة الزهراء شرف الدين
أعلن عمر بلافريج القيادي بالحزب الاشتراكي الموحد عن تخليه عن تقاعده كبرلماني، بعد فوزه بمقعد في مجلس النواب عن دائرة الرباط المحيط باسم فيدرالية اليسار الديمقراطي في الانتخابات التشريعية.
وقال بلافريج في حوار مع موقع ” بديل” إن السياسة أخلاق وإلغاء تقاعد البرلمانيين كان ضمن نقط برنامجنا، وبالتالي لا يمكن أن نكذب على الناس، بل أكثر من ذلك سنطالب بإسقاط تقاعد الوزراء والبرلمانيين”.
وعن المبادرات الفردية لبعض المنتمين لفيدرالية اليسار خلال الحملة الانتخابية بالتخلي عن تعويضاتهم البرلمانية في حال نجاحهم، قال بلافريج ” لقد كنت المدير العام لمجمع تكنوبارك وكنت أتقاضى 50 ألف درهم شهريا، وقانونيا لا يمكنني أن أستمر في منصبي بعد أن أصبح برلمانيا لأن الدولة تمتلك 35% بهذه الشركة، وبالتالي لن يصبح لدي مدخول آخر لكي أعيل أسرتي”.
ورفض بلافريج فكرة تقديم الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد لاستقالتها من الحزب بعد إخفاقها في الحصول على مقعد في اللائحة الوطنية، موضحا ” لقد حققنا أكثر من 50% من النتيجة التي كنا نتمنى، وهذا الإقبال الذي عرفته مدن مكناس وجدة بوعرفة تطوان الرباط الدار البيضاء أكادير مراكش، كان بفضلها، بالإضافة إلى دعم النخبة الثقافية”.
وأبدى بلافريج أسفه لحصول الفيدرالية على مقعدين فقط، قائلا ” كنا نريد تشكيل فريق، ومرحليا أعتبره فشلا نسبيا، لقد نجحت نبيلة ومازلنا في حاجة إليها وإلى الأستاذ العزيز الذي كانت له الجرأة للترشح”، متسائلا ” كم من قيادي حزبي تجرأ على الترشح؟ ما عدا عبد الإله بنكيران من العدالة والتنمية وقياديين من الفيدرالية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *