من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

من الرباط.. هكذا تم تزويج المحرشي ببرلمانية في سن ابنته‎

17102016-c01bd
الرباط اليوم: رضى لكبير

“زوج” رواد الفايسبوك المستشار البرلماني العربي المحرشي عن دائرة وزان بالبرلمانية امال بوكير عن الدائرة المحلية للعرائش في صورة أحدثت ضجة واسعة على موقع التواصل الاجتماعي وباقي الجرائد الالكترونية.

وعن تفاصيل الضجة المحدثة، فتعود تفاصيلها لصورة التقطت يوم الجمعة اثناء افتتاح السنة التشريعية الجديدة، والتي كانت تجمع بين كل من العربي المحرشي وابنته وئام المحرشي اصغر نائبة برلمانية بعمر 21 سنة، بالاضافة للبرلمانية امال بوكير (24 سنة ) عن الدائرة المحلية للعرائش، ليتم الترويج للصورة على أساس أن الاخيرة زوجة للمحراشي ووئام ابنتهما.

ومن قبيل العبارات التي تم كتابتها على الصورة… بابا برلماني… ماما برلمانية…. انا برلمانية.، في تعليق ساخر من جانبهم على الصورة وثوريت السياسة لابناءهم حسب قولهم، لكن الحقيقة ان امال بوكير لا تجمعها اي صلة قرابة عائلية مع المحراشي، غير اقتسامهم لحزب الاصالة والمعاصرة .

يذكر أن وئام المحرشي التي خلقت ضجة كبيرة وفضول عدة مهتمين بالسياسة من صحافيين واعلاميين مغاربة وبعض من رواد الفايسبوك، تبلغ من العمر 21 سنة وتتابع دراستها بشعبة ادارة الاعمال حيث استطاعت انتزال برلمانية عن الائحة المحلية لدائرة اقليم وزان بعدد اصوات فاق 25 الف صوت.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *