من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

ممرضو المملكة يجلدون “الوردي” في مسيرة حاشدة بالعصمة الرباط

mom
الرباط اليوم: نورة السلاوي
احتج المئات من الممرضات والممرضين، صباح اليوم السبت، وسط الرباط، في مسيرة احتجاجية وطنية تجاه البرلمان، يطالبون فيها بمعادلة شواهدهم مع نظام LMD، أي نظام الإجازة والماستر والدكتوراه.

يأتي هذا الشكل الاحتجاجي، الذي نظمته “حركة الممرضات والممرضين من أجل المعادلة”، بعد مقاطعتهم لامتحان الكفاءة المهنية بشكل كبير، وهو امتحان يجتازه مهنيو القطاع الذين أمضوا ست سنوات من العمل لينتقلوا من السلم 9 إلى السلم 10.

ويطالب الممرضون بالمغرب بمعادلة دبلوم الممرض المجاز من معاهد الدولة، كي يبدأ العمل في السلم العاشر مباشرة، على اعتبار أنه حاصل على إجازة مهنية، دون الحاجة إلى اجتياز الكفاءة المهنية بعد ست سنوات من العمل.

ورفع المحتجون ببذلهم البيضاء شعارات منتقدة لوزير الصحة الحسين الوردي، وهذه هي المسيرة الوطنية الثامنة للممرضين، بعدما وقعت حكومة عباس الفاسي عدد من الالتزامات معهم، من بينها إعادة السماح للممرضين باستكمال التكوين من أجل تعزيز المعارف والمهارات والقدرات، وكذلك إعادة الترتيب في السلالم المناسبة وتحريرهم من السلم 9.

وكانت ثلاثة نقابات قد فتحت حواراً اجتماعياً مع حكومة عباس الفاسي، وهي الكنفدرالية الديمقراطية للشغل والفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب، وهو حوار نتج عنه اتفاق صادقت عليه عليه آنذاك وزيرة الصحة ياسمينة بادو.

وتدعو الحركة إلى الاعتراف بـ”عطاءات الأجيال السابقة من الممرضين التي لها الفضل في تدرج المغرب في سلم التنمية البشرية، والقضاء على أمراض واوبئة كثيرة وتحسين المؤشرات الصحية”، الشيء الذي لم يستقيم حسبهم “دون تحفيز مادي ومعنوي للأطر التمريضية”.

وتعتبر “حركة الممرضات والممرضين من أجل المعادلة” أن الممرض المجاز من الدولة هو الموظف الوحيد الذي “تسجنه” الوظيفة العمومية في السلم 9 في ضرب للقوانين الجاري بها العمل، على اعتبار أنه مجاز من الدولة بعد دراسته لثلاث سنوات بمعاهد تكوين الأطر في الميدان الصحي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *