من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

مسؤولة أممية: نجاح الرباط في مجال الطاقة نموذجي وملهم

1478952694
الرباط اليوم: محمد السلامي
قالت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيسة مبادرة الطاقة المستدامة للجميع، راشيل كايت، إن نجاح المغرب في مجال الانتقال نحو الطاقات المتجددة يعد مثالا يحتذى بالنسبة لباقي البلدان وكذا بالنسبة للمقاولات والمستثمرين الذين يرغبون في الانخراط في مسار الطاقات النظيفة.

وأوضحت كايت، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء في إطار مؤتر المناخ (كوب 22) المنعقد حاليا بمراكش، إن العديد من الدول تتطلع لتبني مقاربة انتقالية نحو الطاقات النظيفة، لكنها تصطدم بعائق التمويل، وتتردد في مدى نجاح وجدوى هذا الانتقال ، مبرزة أن هناك نماذج ناجحة في هذا المجال من ضمنها المغرب والشيلي ودولة الامارات العربية المتحدة ودول اخرى نجحت في التحول الطاقي.

وركزت المسؤولة الاممية، التي شاركت في لقاء علمي حول موضوع الطاقة ، ضمن الفعاليات المقامة موازاة مع مؤتمر المناخ، على التجربة الناجحة للمغرب ، وقالت إن الامم المتحدة تعمل انطلاقا من هذه التجربة على تحفيز ومساعدة بلدان أخرى، ومقاولات أخرى وأيضا المستثمرين للاستلهام من التجربة المغربية.

وبعد أن ذكرت بالالتزامات التي أعلن عنها المغرب منذ عدة سنوات في مجال الطاقة وتحديدا الطاقات المتجددة، أكدت المسؤولة الاممية أن نجاح المبادرات التي اتخذها المغرب دليل على أن الحكومة نجحت في خلق الاطار السياسي الملاءم المحفز على الاستثمار ومن احداث راسميل طاقية متجددة مع ضمان نجاحها.

وتابعت، في نفس السياق، أن “التزام المغرب من اجل تحسين النجاعة الطاقية هو أيضا أمر مهم وأساسي ، وهذا بالتحديد ما يفسر تواجدنا اليوم هنا”.

وبخصوص التعاون بين المملكة المغربية والمنظمة ، أكدت كايت أن “المغرب شريك أساسي بالنسبة لمبادرة الطاقة المستدامة للجميع مذكرة انه عضو في المجلس الاستشاري للأمانة العامة لهيئة الأمم المتحدة منذ بدايتها في سنة 2011”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *