من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

صحيفة: الرباط رائدة إفريقيا في مجال مكافحة التغيرات المناخية

monakh
الرباط اليوم: و م ع

أبرزت صحيفة (نيوز داي) الزيمبابوية، أمس الاثنين، الدور الطلائعي الذي يضطلع به المغرب على الساحة الإفريقية في مجال مكافحة التغيرات المناخية وتنمية الطاقات النظيفة.

وأكدت الصحيفة، في افتتاحية خصصت لمؤتمر الأمم المتحدة ال22 للاتفاقية الإطار حول التغيرات المناخية (كوب 22) الذي سينظم بمدينة مراكش وأهميته بالنسبة لإفريقيا، أن المغرب الذي سيحتضن هذه التظاهرة العالمية في نونبر المقبل يفرض نفسه كرائد على المستوى الإفريقي في مجال مكافحة التغيرات المناخية والنهوض بالطاقات المتجددة.

وسجلت أنه يتعين على إفريقيا برمتها أن تستخلص دروسا من تجربة المغرب، البلد الذي نجح في إطلاق مشاريع عالمية في مجال الطاقة النظيفة، معتبرة أن المغرب تمكن بفضل هذه المشاريع من تحويل مناطق جافة واسعة إلى أراض فلاحية ذات إنتاجية عالية.

وتطرقت الصحيفة، من جهة أخرى، إلى أهمية مؤتمر (كوب 22) بالنسبة لإفريقيا، التي تعاني أكثر من آثار التغيرات المناخية.

وأوضحت (نيوز داي) أنه من ندرة المياه إلى دورات الجفاف التي أصبحت شبه منتظمة، مرورا بالفيضانات، يبدو أن التأثير يستمر في إفريقيا، مؤكدة أن معظم البلدان الإفريقية لا تتوفر على سياسات وطنية في مجال التغيرات المناخية.

وأشارت الصحيفة في هذا السياق، إلى حالة زيمبابوي، حيث أزيد من أربعة ملايين شخص مهددون بالمجاعة بسبب الجفاف الذي يعم منطقة إفريقيا الجنوبية.

وكان وزير الشؤون الخارجية والتعاون، رئيس مؤتمر (كوب 22)، صلاح الدين مزوار، قد حذر من أن إفريقيا لن تنتج سوى 13 في المئة من حاجياتها من المواد الغذائية بحلول سنة 2050، إذا لم يتم فعل شيء للحد من آثار التغيرات المناخية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *