من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

العنصر يتجاهل بنكيران.. و الأخير يتشبث بتحالفه مع نبيل

1478172378_650x400
الرباط اليوم: الايام 24
علم “الأيام 24” أن الأمين العام لحزب “الحركة الشعبية” امحند العنصر تجاهل، أمس الأربعاء، حضور لقاء كان من المقرر أن يجمعه برئيس الحكومة المعين عبد الاله ابن كيران.

وبحسب ذات المصادر، فقد خلق تخلي العنصر عن لقاء ابن كيران موجة من الاستنكار داخل حزب “السنبلة”، بعدما منح المجلس الوطني للحركة “كارط بلانش” لأمينه العام للتفاوض مع ابن كيران، في الوقت الذي كان البعض يطالب بتشكيل لجنة للتفاوض، حتى لا ينفرد العنصر لوحده باتخاذ قرار المشاركة من عدمه.

وكان حزب “الحركة الشعبية” قد ربط مصير مشاركته في الحكومة بحزب “التجمع الوطني للأحرار” مؤكدا أن الأخير يعد شريكا أساسيا، في الوقت الذي يصر أخنوش بدوره على فرض حزب “الاتحاد الدستوري” كأحد مكونات التحالف الحكومي، بعد تحالف الفريقين البرلمانيين للحزبين بمجلس النواب.

وكان رئيس الحكومة المعين عبد الاله ابن كيران قد اعترف لأعضاء الأمانة العامة لحزب “العدالة و التنمية” أن عزيز أخنوش اقترح عليه بشكل مباشر التخلي عن حزب الاستقلال في مقابل تشكيل حكومة تضم “البيجيدي” و تحالف الأحرار و الاتحاد الدستوري و الحركة الشعبية، و هو المقترح الذي رفضه ابن كيران جملة وتفصيلا.

وقال ابن كيران في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية، أمس الأربعاء، أنه في حاجة إلى حزب بـ 20 برلمانيا من أجل تشكيل أغلبية مريحة، مؤكدا أن حزبا الاستقلال و التقدم و الاشتراكية تأكدت مشاركتهم في التحالف الحكومي.

ويتوفر ابن كيران الى حدود الساعة على 183 مقعدا برلمانيا (تحالف البيجيدي و الاستقلال و التقدم و الاشتراكية)، وينقصه 16 مقعدا فقط لتشكيل أغلبية برلمانية.

و أمام ابن كيران عدة خيارات، على غرار حزب الاتحاد الاشتراكي (20 مقعدا)، الحركة الشعبية (27 مقعدا)، الأحرار (37 مقعدا)، الاتحاد الدستوري (19 مقعدا).

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *