من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

زيان: ناصر الزفزافي يرغب في تدخل الملك

zizi
الرباط اليوم
في خرجة مثيرة مساء البارحة الاثنين، عبر محمد زيان المحامي في ملف معتقلي حراك الريف بمن فيهم ناصر الزفزافي، عبر شبكة التواصل الإجتماعي الفيسبوك عن رغبته في تدخل الملك في إصدار عفوه عن جميع المعتقلين الذين وصفهم بحكماء حراك الريف، قبل فوات الأوان بعدما تناول دورهم في تأطير الاحتجاجات التي أصبحت مع اعتقالهم مجالا “للجمهوريين” معارضي الخارج.

وبعدما عرج على تطورات الملف من وجهة نظر قضائية، أكد تصريحاته السابقة بشأن رسالة الزفزافي الشهيرة و كذلك ملتمس النيابة العامة باستنافية الدار البيضاء لدى قاضي التحقيق القاضية بالمطالبة بإعمال الفصلين 201 و 202 من القانون الجنائي المغربي في متابعة الزفزافي ومن معه، والتي اعتبرها زيان غير معقولة لكونها مرتبطة بحالة وجود حرب أهلية لاتنطبق على الوقائع المعروضة في القضية، هذه التصريحات التي كانت موضوع بلاغات تكذيب من كل النيابة العامة بالدار البيضاء وإدارة السجون. كما اثار زيان في نفس الفيديو أن قاضي التحقيق في الملف قرر إنهاء التحقيق بعد مرور حوالي ثلاث اشهر فقط من اعتقال المتهمين، عكس المعمول به في مثل هذه القضايا المعقدة والتي تحتاج إلى مدد أطول للوصول إلى الحقيقة حسب زيان، وعزا ذلك إلى كون عدد من المتهمين متابعين بجنح يقتضي القانون الإفراج عنهم ومتابعتهم في حالة سراح بعد انقضاء أجل ثلاثة أشهر الشيء الذي لا ترغب فيه الجهات القضائية حسب تلميح رئيس الخزب الليبرالي المغربي.

ومن جانب آخر وجه زيان رسالة مباشرة إلى الملك، حيث استعمل في ذلك لغة شبيهة بأوراد المتصوفة حين التمس منه إعمال “جمال الملك” أي إصدار عفو وتبني روح التسامح، بدل “جلاله” أي ممارسة القوة. وفي هذا السياق، حذر زيان من نصائح محيط الملك وعدد من العائلات المالكة للثروة التي لاتهمها الا مصلحتها والتي تعد في حالة استعداد للهروب للخارج في حال وقوع أي طارئ يضر بمصالحها.

ولم يفوت زيان الفرصة للتعبير عن تشبته بالملكية وبالملك مؤكدا أن موقفه هذا لا ينبغي أن يكون على حساب الشعب الذي يجب أن يعيش كما يعيش الملك، حسب ما ورد في تصريحه على الفيديو على صفحة الحزب الليبرالي المغربي بالفيسبوك.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *